خبير اقتصادي: اعتماد المركزي الروسي للجنيه المصري يؤكد أننا في الطريق الصحيح.. «فيديو»

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

علق الدكتور محمد البهواشي، الخبير الاقتصادي، على قرار البنك المركزي الروسي لاعتماد الجنيه المصري مقابل الروبل الروسي، في التبادلات التجارية بين البلدين، مؤكدًا بأنها خطوة إيجابية وتشير إلى أن البلاد في الطريق الصحيح.

وأضاف البهواشي، خلال مداخلة هاتفية، على فضائية "المحور"، أن استخدام الدولتين للعملتين المحليتين فيما بينهما، خطوة تساهم في قلة الاعتماد على العملة الوسيطة، كما أنها تخفض الضغط على الدولار في السوق المصرية وتزيد من فكرة التخلي عن العملة الأمريكية.

وأشار إلى أن هذه الفكرة تدعم توفير الدولار وتخفيف الطلب عليه، بالإضافة إلى خلق سلة عملات جديدة ما ينعكس إيجابيا على مصر وروسيا، فهو قرار ذات فائدة ونفع للجانبين.

وأكد أن الأزمة الروسية الأوكرانية تعيد صياغة الاقتصاد العالمي مجددا، كما تُعيد تشكيل التكتلات الاقتصادية العالمية، فالموضوع لم يعد بين روسيا وأوكرانيا فقط ولكنه انعكس على كل دول العالم.

أخبار ذات صلة

0 تعليق