فتوح يُطالب المجتمع الدوليّ بإلزام الاحتلال بالانصياع للقرارات الدوليّة 

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

طالب رئيس المجلس الوطني الفلسطيني روحي فتوح، اليوم الأحد، المجتمع الدوليّ خاصةً الولايات المتحدة الأميركية بإلزام دولة الاحتلال بالانصياع للقرارات الدولية.

وحذّر فتوح في بيانٍ صدر عنه، من نكبة وترانسفير جديد بحق أبناء شعبنا، من خلال اقدام حكومة الاحتلال الفاشية على تنفيذ مخططها بالاستيلاء على قرية الخان الأحمر، وترحيل سكانها قسرًا.

وأكّد على أنّ ما يحدث من تجريف واستيلاء على أراضٍ في بلدة قلنديا، وصولا حتى بلدة رفات، وأرض الحمراء في سلوان، البوابة الجنوبية للمسجد الأقصى، والتعدي على أراضي الكنيسة الأرثوذكسية، بهدف إقامة تجمعات استيطانية، يأتي ضمن مخطط تمزيق وعزل الأحياء الفلسطينية، والعبث بوضع مدينة القدس القانوني، في تحدٍ صارخ لقرارات الشرعية، التي تحمي المدينة المقدسة بمعالمها التاريخية والدينية.

وأشار إلى أنّ الهدف من إخلاء الخان الأحمر والتجمعات البدوية المجاورة وطرد الفلسطينيين منها، هو إقامة مشروع القدس الكبرى الذي يخطط له الاحتلال منذ فترة، تحت ما يسمى E1، عبر الاستيلاء على الأراضي الفلسطينية الممتدة من شرق القدس وحتى البحر الميت، والهادف إلى تفريغ المنطقة من أي تواجد فلسطيني.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق