السعودية تتصدر المركز الأول كأكبر مورد للنفط الخام إلى الصين في 2022

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

كشفت السعودية اليوم الجمعة عن تصدر المركز الأول كأكبر مورد للنفط الخام إلى الصين في عام 2022، رغم المنافسة الشديدة من روسيا، وكشفت بيانات من الإدارة العامة للجمارك في الصين، اليوم الجمعة، عن ارتفاع واردات الصين من النفط الخام الروسي بواقع 8% في عام 2022 مقارنة بالعام السابق إلى 86.25 مليون طن، بما يعادل 1.72 مليون برميل يوميا ويجري تداول الخام الروسي بخصومات متزايدة عن أسعار خامات القياس العالمية بعد العقوبات الغربية التي فرضت على موسكو بسبب حربها ضد أوكرانيا.

ومن المتوقع أن تظل السعودية مُصدّرا رئيسيا، وربما المهيمن، للنفط الخام إلى الصين بعد زيارة الرئيس شي جين بينغ إلى الرياض في ديسمبر الماضي ، حيث أخبر قادة الخليج أن بكين ستعمل على شراء النفط باليوان بدلا من الدولار.

وكشفت بيانات الجمارك عن ارتفاع واردات الخام من ماليزيا إلى مثليها تقريبا في عام 2022 إلى 35.68 مليون طن، وماليزيا هي نقطة تحويل لشحنات خاضعة للعقوبات مصدرها إيران وفنزويلا. ولم تسجل

أخبار ذات صلة

0 تعليق