زوجى غير مستعد للإنجاب.. كيف أتعامل مع هذه المشكلة؟

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

 

التواصل بشفافية

على كل طرف من الزوجين  التحدث بصراحة، عن كل مايدور في الذهن حول موضوع الإنجاب، والتحدث بشفافية ووضوح وصدق، وعدم معرفة السبب من وراء عدم الرغبة في إنجاب طفل، يجب تحليل الحديث الذى يدور بينكما، دون القفز إلى عمل استنتجات غير مبررة وغير متوقعة.

تجاهل أي ضغط من الآخرين

إن بعد الزواج يضغط الجميع على الزوجين لإنجاب طفل في أقرب وقت، ولكن يجب على الزوجين عدم الأستسلام لذك الضغط وأخذ أي قرار بناء عن رأيهم الخاص، فهم الأجدر على تدبر مستقبلهما ومعرفة الخطوات القادمة التي يجب أخذها في الحسبان، ولا يجب المشى وراء الأخرين.

طلب المشورة المتخصصة

قد يكون أحد الزوجين تلقى صدمة ما في حياته من قبل، وهذا ما يسمح له أن يكون غير راغب في الإنجاب، ولهذا يجب الحرص على تلقى المساعدة المتخصصة من مستشار الطرف الغير راغب بالإنجاب لتحديد المشكلة وحلها بأفضل طريقة وأسهلها.

بناء أساس قوى

قد تكون ضغوط العمل والضغوط المالية هي من الأسباب التي تجعل الزوج يواجه عبء كبير، ويفكر أنه من المنطقى بناء أساس مالى جيد للطفل أولاَ، وأن استراتيجيات تنظيم الأسرة مفيدة في تحديد ظروف إنجاب الأطفال فلا المستقبل، قد يوافق الشريك بذلك التخطيط إذا كان الطرف الأخر يتحدث بمصدقية وشفافية.

لا يجب أخذ قرار بمفردك

إن قرار الإنجاب يجب أن يكون لاقى قبول لدى الزوج والزوجة، ولهذا يجب عدم اللجوء لقرار أحادى، مثل استخدام مانع الحمل، أو زيارة عيادة أمراض نسائية، دون معرفة الشريك الأخر، وهذا قد يعد بمثابة خيانة للثقة بين الزوجين، ولهذا يجب الوصول لقرار واضح بدل من اللجؤ إلى أساليب غير محببة.

التحدث من الشريكالتحدث من الشريك

 

الحوار بين الزوجينالحوار بين الزوجين

 

زوجين يتحدثوزوجين يتحدثو

 

زوجينزوجين

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق