إيران تفقد صوابها.. وتهدد أوروبا بحرب عالمية ثالثة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

تواصل – فريق التحرير:

أعرب حسين سلامي،  القائد العام للحرس الثوري الإيراني، اليوم السبت، عن استنكار بلاده وضع الحرس الثوري على لائحة الإرهاب.

أوروبا لم تتعلم من أخطائها

وتوعد سلامي، الدول الأوروبية، قائلا: “لقد وضعت أوروبا نفسها في حرب عالمية مرتين، واليوم تشكلت قارة جديدة على أنقاض الحروب السابقة نفسها.. أوروبا لم تتعلم من أخطائها الماضية”.

وخلال اجتماعه مع رئيس البرلمان الإيراني محمد باقر قاليباف، حذر الدول الأوروبية من خطوة وضع الحرس على لائحة المنظمات الإرهابية، زاعما أن “أوروبا ستتحمل عواقب مثل هذا القرار”.

اقرأ أيضا:

أوروبا تصوت على تصنيف الحرس الثوري منظمة إرهابية.. وإيران ترد بعنف

قرار ذو فاعلية

وأضافت الهيئة التشريعية للاتحاد الأوروبي، أمس الجمعة، بموافقتها على تغيير بسيط، طلب وصف الحرس الثوري الإيراني بأنه إرهابي إلى أحد تقاريرها السنوية.

لكن ورغم أن القرار الجديد للبرلمان الأوروبي ليس له ضمان تنفيذي ولا يصبح جزءًا من قوانين الاتحاد الأوروبي، فإن تبني مثل هذا القرار – وهو في الواقع بيان سياسي -سيكون فعالا، حسب “العين الإخبارية”.

الجيش الإيراني يحذر

وفي وقت سابق، اعتبرت هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية قرار الاتحاد الأوروبي تصنيف الحرس الثوري الإيراني منظمة إرهابية بأنه “بدعة” في القوانين والأعراف الدولية، مؤكدة أن القرار سيؤثر على الأمن والسلام الإقليمي والدولي، وأنه ينبغي على البرلمان الأوروبي أن يحذر من تبعات هذا القرار.

يهدد الأمن العالمي

وحسب بعض المراقبين، تحول الحرس الثوري الإيراني من “تهديد” إقليمي في الشرق الأوسط، إلى مشكلة أكثر خطورة خلف حدود الاتحاد الأوروبي.

و أدرج الحس الثوري على قائمة المنظمات الإرهابية للولايات المتحدة الأمريكية، وتم أيضًا معاقبة العديد من القادة والشركات التابعة لهذه المؤسسة من قبل الدول الغربية بطريقة كل حالة على حدة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق